هيت بريس: منعم ياسر: اللي ميلقاش الخير فبلادو، مغاديش يلقاه ...

هيت بريس: منعم ياسر: اللي ميلقاش الخير فبلادو، مغاديش يلقاه ...: من العدو في حلبات السباق، إلى الغناء أمام الجمهور، شاب وسيم، عرف بخفة دمه، استطاع أن يشق طريقه بخطا ثابتة في عالم الغناء، بواسطة صوته الجمي...

هيت بريس: منعم ياسر: اللي ميلقاش الخير فبلادو، مغاديش يلقاه ...

هيت بريس: منعم ياسر: اللي ميلقاش الخير فبلادو، مغاديش يلقاه ...: من العدو في حلبات السباق، إلى الغناء أمام الجمهور، شاب وسيم، عرف بخفة دمه، استطاع أن يشق طريقه بخطا ثابتة في عالم الغناء، بواسطة صوته الجمي...

حوالي 88 بالمائة من خريجي جامعة الأخوين يلجون سوق الشغل


أكدت جمعية خريجي جامعة الأخوين بإفران، التي تضم في عضويتها 2750 خريجا، أن حوالي 88 بالمائة من خريجي الجامعة يلجون سوق الشغل أو ينطلقون في تجارب مقاولاتية خلال مدة تتراوح ما بين ثلاثة وستة أشهر، عقب حصولهم على دبلوماتهم.

وحسب دراسة أنجزتها جمعية خريجي جامعة الأخوين سنة 2010، فإن نسبة 10 بالمائة من طلبة تفضل متابعة دراستها العليا بالمغرب أو الخارج، مشيرة إلى أن معدل تشغيل خريجي الأخوين يبقى مرضيا، رغم تنافسية المدارس الجديدة، التي تعتمد نظاما تعليميا مماثلا لنظام جامعة الأخوين.

وأبرز السيد خالد بادو، رئيس الجمعية، بأن هذه الأخيرة "نجحت إلى يومنا هذا في إحصاء 2200 خريج من هذه الجامعة عبر العالم، من بينهم 22 بالمائة يعيشون خارج المغرب"، مضيفا أن "الشبكات الاجتماعية كانت مفيدة لنا لربط الاتصال مع أعضائنا أينما كانوا".

ونظمت جمعية خريجي جامعة الأخوين في شهر أبريل الماضي معرض فرص الشغل "جوب فير"، حول موضوع "أي نمودج لقيادات الغد"، وفطور مناقشة حول "تأثير الشبكات الاجتماعية على الرأي العام"، ومنتدى الأخبار المنعقد في شهر يونيو المنصرم حول موضوع "تأثير الإصلاحات السياسية على المناخ الاقتصادي".

وستنظم الجمعية في شهر دجنبر القادم بالدار البيضاء الدورة الثانية ل`"تيد اكسوي" وهو مفهوم دولي للمحاضرات، يستقطب شخصيات كبرى وشبابا يبحثون عن استشراف آفاق جديدة.

وتعد جمعية خريجي جامعة الأخوين صلة وصل حقيقية بين الخريجين والفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين وشريكا أساسيا في تطوير ورش التنمية بالمغرب.

وحسب السيد خالد بادو فإن جمعية خريجي جامعة الأخوين، التي أنشئت في مارس 2003، تعد ثمرة إرادة مشتركة لخريجي جامعة الأخوين من مختلف الدفعات منذ 1998.

ومنذ إنشائها، تعمل الجمعية على الحفاظ على الصورة الجيدة للشهادات المسلمة من لدن الجامعة وضمان التواصل بين الخريجين وإدارة الأخوين، بالإضافة إلى انخراط الجمعية أكثر من أي وقت مضى في مسلسل تثمين الجامعة وخريجيها.

جمعية المدونين المغاربة تعيش أياما ساخنة


أعلن سعيد بنجبلي رئيس جمعية المدونين المغاربة حل المكتب التنفيذي للجمعية و تشكيل لجنة مركزية انتقالية مما تبقى من أعضاء المكتب وأعضاء المجلس الوطني، مع إبقائها مفتوحة في وجه أعضاء الجمعية والفعاليات التدوينية،وذلك وفق بلاغ توصلت به هسبريس.
وقد اتخذ بجبلي هذا القرار بصفته رئيس الجمعية،وهو المنصب المسنود له مباشرة من قبل المجلس الوطني للجمعية بصفته المخول الوحيد لانتخاب الرئيس وتغييره، واستنادا لقانونها الأساسي الذي صودق عليه في مؤتمرها الاستثنائي، بتاريخ الأحد 5 دجنبر 2010، وخصوصا البند الحادي والثلاثين المتعلق بمهام الرئيس،وذلك بحسب ما جاء في البيان.
وعن سبب اتخاذ هذا القرار،يقول بنجبلي في البيان،بأن استغلال بعض أعضاء المكتب التنفيذي لبعض الظروف الاستثنائية الناتجة عن غياب الوصل القانوني للجمعية رغم نشاطها الوطني والإقليمي البارز،وللظروف الشخصية لباقي الأعضاء،جعلهم يتراموا على ما ليس من حقهم بحيث انتحلوا ما ليس لهم عبر نشرهم للبلاغات المزيفة،ضاربين بعرض الحائط أخلاقيات العمل الجمعوي،وهو الأمر الذي أربك عمل الجمعية.
وقد حذر البيان أعضاء الجمعية والرأي العام من جميع أشكال الانتحال والتشويش التي تحرك أصحابها دوافع غير بريئة،كما دعا جميع المدونات والمدونين إلى المحافظة على استقلالية الجمعية مع الـتأكيد على استقلاليتها وانفتاحها على جميع المغاربة بمختلف توجهاتهم السياسية والفكرية.
وفي اتصال مع محمد ملوك، الأمين العام السابق للجمعية والذي قدم استقالته مؤخرا، قال إن " بنجبلي يخبط خبط عشواء ، فالبقدر الذي أعطى لجمعية المدونين المغاربة بالقدر الذي يسيء إليها اليوم ، والمكتب التنفيذي أقال سعيد بنجبلي بعد تراكم مجموعة من الخروقات القانونية والتصرفات اللامسؤولة من قبله والتي أضرت بسمعة الجمعية" مضيفا أن ما يقوم به الآن بنجبلي هو "أمر غير قانوني ما دام القانون الأساسي للجمعية يخول ـ البند 29 و30 ـ للمكتب اتخاذ ما يراه مناسبا لضمان تدبيرها وحسن سيرها إذا توفرت الأغلبية النسبية وهو ما توفر مع قرار إقالة بنجبلي بحيث وافق جميع الأعضاء باستثناء عضو واحد على هذا القرار ، وهو ما لم يتقبله بنجبلي فجاء رد فعله مخالفا للقانون والأعراف ومتجاوزا لكل القيم النبيلة والأخلاق الرفيعة ".
وجدير بالذكر أن جمعية المدونين المغاربة من أهم الجمعيات العربية التي تهتم بالتدوين،كما أنها أول جمعية عربية تصدر ميثاقا يحدد أخلاقيات التدوين،كما أنها لم تتوصل بوصلها القانوني رغم إنشائها منذ سنة 2007 واحتوائها على أزيد من 300 مدون ومدونة،حيث يعد دعم الإعلام الرقمي وصحافة المواطن أهم أهدافها.

منعم ياسر: اللي ميلقاش الخير فبلادو، مغاديش يلقاه فبلاد الناس


من العدو في حلبات السباق، إلى الغناء أمام الجمهور، شاب وسيم، عرف بخفة دمه، استطاع أن يشق طريقه بخطا ثابتة في عالم الغناء، بواسطة صوته الجميل و حضوره القوي، انطلق من لبنان ، لكنه اختار العودة لبلده الأم لتكون الانطلاقة الحقيقية من المغرب، انه الفنان المغربي منعم ياسر الذي كان ل"هي" معه هذا اللقاء…
هي: قبل التحدث عن منعم ياسر الفنان و المغني نود التعرف أكثر على منعم الشاب المغربي، فعرفنا عليك أكثر؟
منعم ياسر شاب مغربي، ولدت و ترعرعت بمدينة سلا، من مواليد 1987، حاصل على دبلوم في التجارة و التسيير.
هي: متى اكتشفت موهبة الغناء في نفسك؟
منذ صغري و أنا أحب الغناء، و أغني في كل الأمكنة، حتى في داخل القسم، يعني حبي للغناء كبر معي منذ صغري، لكنني لم أفكر يوما في أن أحترف الغناء أو أنني سأرسم لنفسي في يوم من الأيام هذا الطريق، لأنني كنت عداءا و كنت أزاول رياضة العدو، و حزت مرتين على البطولة، في مسافات 100 و 400 متر، و حصلت على الميدالية الفضية في مسافة 200 متر، قبل أن أصيب بتمزق عضلي، دفعني إلى التخلي عن هذه الرياضة.
هي: من الرياضة إلى الغناء كيف ذلك؟
“يضحك” دخولي إلى عالم الغناء، أو بالأحرى مشاركتي جاءت مصادفة، فبعد إصابتي بتمزق عضلي، زارني بعد مدة صديق لي كان يعشق الغناء، و حلمه أن يصبح يوما من الأيام مغنيا، طلب مني الذهاب معه للمشاركة في كاستينغ ستار أكاديمي، رافقته، بعد أن جاء دوره، خرج و هو في حالة يائسة لأنه لم يتم قبوله، فقلت له سأدخل أنا لأرى هذه اللجنة، و بالفعل دخلت، و المفاجئة انه تم قبولي للمشاركة في الكاستينغ الذي سيمر في لبنان.
هي: ما هي أول فرصة أتيحت لك لإبراز موهبتك؟
أول فرصة، كانت هي برنامج ستار أكاديمي فبعد قبولي و الاتصال بي للذهاب للبنان للمشاركة في الكاستينغ النهائي، ذهبت بالفعل، لكن للأسف حلم ستار اكاديمي توقف عند هذه النقطة، لأنه تم إقصائي و عدت لبلدي، إلا أنني عندما كنت في الفندق في لبنان، رآني مندوب شركة إعلانات، و طلب رقمي، لأنهم يرغبون في التعامل معي مستقبلا، في مجال الإشهار و عروض الأزياء، و بالفعل بعد العودة لبلدي بمدة تم الاتصال بي و عدت للبنان، و كنت اغني في السهرات و الحفلات الخاصة بلبنان، لمدة سنة و نصف، و كانت هذه أول انطلاقة لي في عالم الغناء.
منعم ياسر: دخولي للغناء جاء بمحض الصدفة و انتظروني قريبا في أغنية جديدة
هي: كونك من الفنانين الذين اختاروا أن تكون الانطلاقة الأولى من برامج الواقع، فإلى أي حد بنظرك تساهم هذه البرامج في نجاح الفنانين، و هل فعلا هذه البرامج تعطينا أصواتا جيدة، يعني مدى مصداقيتها؟
عليك أن تعلمي أن برنامج كبرنامج ستار أكاديمي، لا يعتمد على الصوت فقط، بل يعتمد على شخصية الإنسان، و تصرفاته، و مدى قدرته، على جذب المعجبين و المحبين، و خصوصا أن هذا الشخص، سيروه الناس لمدة 3 أشهر 24/24، فهنا تلعب الشخصية و الحضور و الشكل دورا قويا، لا يمكن أبدا الاعتماد على الصوت فقط.
هي: سؤال يطرح نفسه بقوة، لما برنامج ستار أكاديمي، و منذ نسخته الأولى، لم يتم قبول أي شاب مغربي في البرنامج:
نقطة ارغب في توضيحها الأصوات المغربية، التي شاركت في البرنامج، لا تمثل أبدا الأصوات الجيدة الذي يملكها المغرب، فالمغرب يحتوي على أصوات رائعة، لكن سبب عدم قبول الشباب المغاربة في البرنامج، سؤال لا يمكنني الإجابة عليه، لأن الإجابة، عند لجنة تحكيم البرنامج.
هي: بعد الرجوع إلى المغرب، هل تلقيت نفس الدعم الذي تلقيته في لبنان، و لما قررت العودة إلى المغرب و إكمال المشوار من هنا؟
بعد رجوعي للمغرب، كنت اغني في أحد السهرات الخاصة، فالتقيت بحليمة العلوي المطربة و مقدمة البرامج، فقالت لي صوتك جميل، و لديك موهبة رائعة في الغناء،و كل المواصفات التي يمكن للمغني أن يمتلكها، فلما لا تفكر في تحضير عمل خاص بك ، ليصل إلى الناس بصوتك، و ليكون أول عمل لمنعم ياسر، بالفعل بدأت في التفكير في الموضوع بجدية.
هي: ما هو أول أعمالك ؟
أول أعمالي هو أغنية ‘قلبي ليك’
هي: من ساعدك في هذا العمل؟
التقيت بالموزع رشيد محمد علي، و هو من قام بكتابة و تلحين، أغنية قلبي ليك، و كانت أول أغنية لمنعم ياسر، بعد العمل قمت بحملة إعلانية صغيرة للعمل، و بالفعل، انتشرت الأغنية، و لاقت إعجاب الجمهور.
منعم ياسر: دخولي للغناء جاء بمحض الصدفة و انتظروني قريبا في أغنية جديدة
هي: و لما لم تفكر في فيديو كليب للعمل ليصل أكثر للناس؟
ليس من السهل أبدا القيام بكليب لأي عمل، فقبل الكليب، لا بد من وجود شركة إنتاج، لإنتاج الكليب.
هي: هل ترى أنك استطعت تحقيق أحلامك في مجال الغناء؟
في الواقع عند القيام بأول أعمالي ‘أغنية قلبي ليك’ لم أفكر في الشهرة أو شيء من هذا القبيل، فكرت فقط بالقيام بعمل خاص بي، لكن بعد نجاح الأغنية، أحسست بأنني في الطريق الصحيح، و الذي من الواجب علي الاستمرار فيه.
هي: أنت عدت من لبنان للعمل في بلدك الأم ، بالرغم من انه من المعروف أنه من الصعب على الفنان المبتدئ إيجاد الأشخاص القادرين على مساعدته، ولهذا نرى أن العديد من الفنانين الجدد، سواء مغاربة أو من دول أخرى، يختارون مصر كنقطة انطلاق مسيرتهم الفنية، ألم تفكر في هذه الخطوة التي يمكنها أن تحقق لك النجاح السريع؟
بالنسبة لي الانطلاقة من بلد ثاني غير بلدي الأم، مجرد حلم و وهم، ‘اللي ميلقاش الخير فبلادوا ، مغاديش يلقاه فبلاد الناس’ أفضل القيام بعمل مغربي 100/100، و ينطلق من بلدي إلى البلدان الأخرى، على أن يحدث العكس.
هي: نفترض أن هناك فرصة جاءتك مع شركة إنتاج من دولة أخرى، و أن هذه الشركة ستحقق لك كل أحلامك، فما هو ردك على الموضوع؟
لن أفكر أبدا في التعامل مع شركة إنتاج أجنبية، فانا لا تهمني الشهرة، بقدر ما يهمني، العمل الذي سأقوم به، أفضل أن أحس بأنني مرتاح في كل عمل أقوم به، و في بلدي
هي: بالرغم من أن هذا السؤال، طرح كثيرا، إلا أنه من الضروري طرحه مرة أخرى، ما هو السبب الرئيسي، في قلة شركات الإنتاج المغربية، و قلة دعم الفنان المغربي؟
السبب بحد ذاته يرتبط بالتسويق، فنحن في المغرب، لا نملك أسواق قادرة على منافسة الأسواق الخارجية، فكيف يمكن لأي أغنية مغربية أن تصل للآخر، و نحن لا نملك بالأساس شركات إنتاج قادرة على منافسة الأسواق الخارجية.
هي: شركات الإنتاج فالمغرب، حتى إذا وجد فنان شركة إنتاج مغربية التي تقوم باحتضانه، فمستوى الكليبات التي يتم إنتاجها، لا تصل إلى مستوى الكليبات الخارجية ما السبب في ذلك؟
منعم ياسر: دخولي للغناء جاء بمحض الصدفة و انتظروني قريبا في أغنية جديدة
على ما أظن السبب يعود بالأساس للميزانية الضعيفة، المخصصة للفيديو كليب، فأكيد كلما كانت الميزانية أكبر، سيكون الكليبأحسن و العكس.
هي: أنت من جيل المغنيين الشباب، و كما نلاحظ هناك العديد من الأصوات المغربية الشابة المهمة، ألا ترى أنها منافسة إليك؟
بالنسبة لي لا وجود للمنافسة، في ظل الظروف الراهنة، فكيف يمكن أن توجد منافسة، و نحن نرى أن كل مطرب، يصدر أغنية كل سنة أو سنتين، هذا أكبر دليل على انعدام المنافسة في المغرب، فالمنافسة بالأساس تعتمد على كثرة الإصدارات ، و كثرة الكليبات، و كما نرى في المغرب، نفتقر إلى كل هذه الأشياء، فبالتالي لا يمكننا التحدث عن وجود المنافسة في المغرب.
هي: جمهور منعم ياسر، يريد التعرف على آخر أعمال منعم ياسر؟
فالقريب ، سأقوم بطرح أغنية جديدة من كلماتي و ألحاني، و توزيع رشيد محمد علي و هو نفسه الموزع، الذي تعاملت معه في أغنية ‘قلبي ليك’، في البداية، تعاملت مع أحمد هبيشة ، للقيام بتوزيع الأغنية لكن التعامل لم يكتمل بيننا، و بعدها أخذت الأغنية لرشيد محمد علي ليقوم بتوزيعها، و كنقول للجمهور ، ينتظر في القريب مفاجأة .
هي: أنت من الفنانين الشباب الذين يمكننا أن نقول عليهم، أنهم يتميزون بالوسامة، فإلى أي حد يمكن للوسامة أن تساعد الفنان، للوصول الى قلوب الناس؟
لا يمكننا الإنكار أننا نعيش اليوم في عصر الصورة، و الصورة تلعب دورا كبيرا، صوت الفنان، يمكن التلاعب به، بواسطة الآلات المتخصصة، و تبقى أهمية الصورة أكبر، فان توفر الصوت دون الصورة، فالأكيد أن هذا الفنان، لن يستطيع رسم طريق لنفسه ، لكن عند توفر الصورة، فالأكيد أن هذا الشخص يمكنه الاستمرار، لكن من الأفضل لو اجتمعا الشرطان مع بعض.
هي: لنبتعد الآن عن مجال الغناء، و لنتحدث عن منعم الإنسان
هي:أولا منعم هل يعيش علاقة حب
(يضحك) الأمر معقد قليلا
منعم ياسر: دخولي للغناء جاء بمحض الصدفة و انتظروني قريبا في أغنية جديدة  هي:و ما هي مواصفات زوجة المستقبل
في نظري ليست هناك مواصفات محددة يمكنني ربط شريكة حياتي بها، لكن عندما يقع ذلك التجاذب، و عندما أحس أن هذه الإنسانة هي نصفي الآخر، فأكيد ستكون هذه المرأة هي شريكة حياتي، دون أي اعتبارات أخرى.
هي: رأيك فالمرأة على العموم؟
المرأة هي أمي و هي أختي و الأكيد، هي زوجتي المستقبلية، و التي أتمنى لها كل النجاح، و أن تتمتع بكل حقوقها
هي: كلمة لمجلة هي عربية
أتمنى من مجلة هي أن تفكر يوما في مجلة تدعى ‘هو’، و أنا سعيد باهتمامها بجيل المغنيين الشباب، و أتمنى لها النجاح، و اشكرها على هذه الاستضافة اللطيفة.

انقراض 8 أصناف من ثدييات المغرب والخطر يتهدد الطيور


كشف رصد ومتابعة حالة المنظومة البيئية المغربية عن تعرضها خلال القرن الماضي لاختلالات بسبب عوامل طبيعية واجتماعية واقتصادية، تجسدت في انقراض ثمانية أصناف حيوانية من الثدييات وعدة أصناف من الطيور، واستمرار هذا التهديد لنحو العشرات مما تبقى من الثدييات، ولأكثر من ثلاثين نوعا من الطيور.
وأوضحت حياة مصباح رئيسة مصلحة المحافظة على النباتات والحيوانات المتوحشة (مديرية المحافظة على الطبيعة ومحاربة التصحر التابعة للمندوبية السامية للمياه والغابات)، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء بمناسبة اليوم العالمي للحيوان الذي يصادف رابع أكتوبر من كل سنة، أن الثدييات المنقرضة تشمل أسد الأطلس والنمر والفهد والعناق والمهاة والمها الحسامى والأيل.
كما أثارت الانتباه إلى التهديد الذي يطال ثدييات أخرى كالضربان والضبع المخطط وغزال مهر وغزال أغيس والأروي والقضاعة والشنصر والفنك والفقمة نتيجة تعرض مواطنها للتدمير، مستحضرة ، في هذا السياق، من الطيور المنقرضة النعام ذو العنق الأحمر وبط شوال والنسر الإمبراطوري، ومن الواقعة تحت طائلة هذا التهديد المخرب للتوازنات البيئية أبو منجل الأصلع والحبارى وغيرها كثير.
وأكدت أن المغرب، الذي يتميز بموقع جغرافي متميز وتنوع مناخي وحوالي أربعين نظاما بيئيا; من غابات وسهول وجبال وصحاري وشواطئ ووديان وبحيرات وغيرها، يستوطنه أكثر من 550 صنفا من الحيوانات الفقرية وآلاف من الأصناف اللافقرية، منها أكثر من 334 صنفا من الطيور وحوالي 100 صنف من الثدييات و98 صنفا من الزواحف.
لكن هذا الغنى والتنوع البيئي والبيولوجي، باتت تترصد ديمومة توازنه تقلبات مناخية ذات صلة بالمتغيرات المناخية العالمية، تمثلت في توالي فترات الجفاف خلال الثمانينيات، نجم عنها تراجع الموارد المائية في ظل نمو ديمغرافي متسارع مرتبط بزحف عمراني ، واستغلال مفرط للموارد الطبيعية ، وتنام للمظاهر والسلوكيات المسببة للتلوث ولإهدار الموارد الطبيعية.
الاستراتيجية الوطنية للمحافظة على الحيوانات وحمايتها من التهديدات
وفي هذا الإطار، أشارت مصباح إلى أنه تطبيقا لمقتضيات الاتفاقية الدولية حول التنوع البيولوجي، ووعيا بأهمية هذا التنوع في التنمية المستدامة، بادر المغرب إلى وضع استراتيجية وبرنامج عمل يستهدفان التدبير العقلاني والاستغلال المستدام للموارد البيولوجية، وتحسين المعرفة والتكوين وكذا التحسيس والتربية بأهمية التنوع البيولوجي، فضلا عن تعزيز القوانين والمؤسسات والتعاون الدولي ذي الصلة.
واستحضرت، في هذا السياق، التدابير والبرامج التي اعتمدتها المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر; تنفيذا للاستراتيجية الوطنية حول التنوع البيولوجي، كإعداد المخطط المديري للمناطق المحمية، والمخطط المديري لإعادة التشجير، والمخطط الوطني لتهيئة الأحواض المائية، بالإضافة إلى وضعها لبرنامج عمل وطني لمحاربة التصحر، وانخراطها في مسلسل تقوية الإطار القانوني، عبر إعداد قانون حول المناطق المحمية، وآخر حول حماية أنواع النباتات والحيوانات المتوحشة ومراقبة الاتجار فيها، وتحيين القانون المنظم للقنص، والتحضير لتحيين قانون الصيد في المياه البرية.
وأضافت أن المندوبية لجأت إلى تدعيم هذه الخطوات بإعادة توطين بعض الأصناف المنقرضة من الحيوانات; كالأيل المغربي والمهاة والمها الحسامى والغزال والمهر والنعامة ذات العنق الأحمر بالمنتزهات الوطنية لتازكة وسوس ماسة ، ومحميات الصفية بمنطقة الداخلة ، ومسيسي بمنطقة الرشيدية، فضلا عن إحداثها لمنتزهات وطنية جديدة; ليرتفع بذلك العدد إلى عشرة منتزهات وطنية.
وأوضحت أن تدبير مختلف الأصناف الحيوانية على المستوى الوطني يتم عموما بإخضاع بعضها للحماية والبعض الآخر للتثمين عن طريق القنص المنظم، مع اللجوء من حين لآخر إلى تنظيم أعداد الأنواع المصنفة في حكم الضارة.
الطيور المهاجرة العابرة للتراب الوطني
بالنظر لموقعه الاستراتيجي وتوفره على العديد من المناطق الرطبة، يستقطب المغرب أعدادا كبيرة من الطيور المهاجرة، وخاصة منها المائية، التي تتخذه محطة توقف واستراحة أثناء هجرتها، ومنطقة لتوالدها وفضاء مناسبا لقضاء فصل الشتاء.
وتبين الدراسات المتتبعة لأنواع الطيور المتواجدة بالمغرب أن ما يعادل ثلثيها هي من صنف الطيور المهاجرة، وتنتمي في غالبيتها إلى الأنواع المائية التي تلجأ شتاء الى المغرب كالمستقعات والبطيات والنورسيات والتفلقيات، وأن أعدادها متغيرة من سنة إلى أخرى بسبب جملة من العوامل.
ويوجد إلى جانب هذه الطيور المائية، صنف الطيور المهاجرة البرية كالكواسر الليلية والنهارية، والطرائد المهاجرة كالسلوى اليمام والحمام، وعدد كبير من أنواع العصفوريات المهاجرة.
وبحسب معطيات للمعهد العلمي بالرباط، الذي يتولى سنويا بتعاون مع المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر إحصاء أصناف الطيور بحسب مواقع تواجدها ترابيا، يبلغ عدد الطيور المهاجرة التي تمر عبر التراب الوطني، عشرات الملايين، منها حوالي ثلاثة ملايين من المستقعات، و200 ألف من الكواسر، و500 ألف من الطيور المشتية كالبطيات والنورسيات واللقلقيات...
تحفيز وعي الفرد والجماعة لتبني سلوكيات ترعى وتحافظ على التوزانات البيئية
وإذا كانت التوازنات البيئية رهينة بطبيعة المناخ والتفاعلات بين الأنواع البيولوجية والمحيط البيئي فإن التدخل البشري يعتبر العامل الحاسم في قلب هذه المعادلة، إذ بقدر ما كانت لسلوكيات الفرد والجماعة وللمسلكيات الثقافية والحضارية، التي تم الانخراط فيها بتفاوت مستويات الوعي بحجم أضرارها وإيجابياتها، تأثير وخلخلة لهذه التوازنات، بقدر ما سيكون لتوجيه هذه السلوكيات والوعي بمداها الإيجابي والسلبي الأثر البالغ في الحد من أضرارها المحتملة على المحيط البيئي.
ولن يكون هذا التحفيز إلا باعتماد خطة ثقافية تمتح من الضمير الجمعي للمجتمع ومن الإيمان بفاعلية الفرد والجماعة في توجيه دفة الأمور بما يحفظ بقاء النوع الانساني وباقي الأنواع البيولوجية والمحيط البيئي من حوله.
ولن يتحقق ذلك إلا من خلال انخراط الجميع من مجتمع مدني ومؤسسات، وبالأخص مختلف وسائل الإعلام، في عمليات التحسيس والتربية على الحفاظ على التوازنات البيئية التي تشمل كل المكونات المشكلة للمحيط البيئي من تنوع نباتي وحيواني وتضاريسي باعتبارها عناصر أساسية في ذاتها وفي علاقتها ببعضها في حفظ التوازن العام للمنظومة البيئية ككل، بما لذلك من انعكاسات عميقة على حياة الإنسان كفاعل ومتفاعل وطرف أساسي في هذه العلاقة.

نوبل للطب تذهب لثلاثة علماء لأبحاثهم حول المناعة


فاز ثلاثة علماء هم بروس بويتلر من الولايات المتحدة وجول هوفمان من فرنسا ورالف شتاينمان من كندا بجائزة نوبل للطب للعام 2011 على أعمالهم في مجال نظام المناعة التي فتحت آفاقاً جديدة لمعالجة السرطان وأمراض أخرى.

ونقلت وكالة ا ف ب عن لجنة جائزة نوبل قولها في بيان أن الفائزين بجائزة نوبل لهذه السنة أحدثوا ثورة في فهمنا لنظام المناعة من خلال اكتشافهم مبادئ رئيسية تتعلق بتنشيطه.

ويسمح نظام المناعة للجسم بالدفاع عن نفسه حيث تقوم جزيئيات بإطلاق أجسام مضادة وخلايا قاتلة رداً على هجوم من فيروسات وجراثيم وتمهد هذه الأبحاث الطريق أمام أدوية جديدة وتسمح بمعالجة قصور في نظام المناعة مثل الربو ومرض كرون والتهاب المفاصل الرثياني.

وأوضحت اللجنة أن بويتلر وهوفمان يتقاسمان نصف الجائزة لأعمالهما حول نظام المناعة الفطري فيما يكافأ شتاينمان على أعماله حول نظام المناعة المكتسب وأن عملهم فتح آفاقاً جديدة لتطوير الوقاية والعلاج من الالتهابات والسرطان.

وسيتقاسم بويتلر 55 عاماً وهوفمان 70 عاماً نصف الجائزة المالية البالغة عشرة ملايين كرونة سويدية 48ر1 مليون دولار وهما اكتشفا بروتينات متقبلة تنشط الخطوة الأولى في نظام المناعة في الجسد أما شتاينمان 68 عاماً الذي فاز بنصف الجائزة الثاني فقد اكتشف الخلايا المتفرعة التي تسمح لنظام المناعة بتحديد الجراثيم المضرة ومهاجمتها من دون الاقتراب من الجزئيات البنوية وتسمح هذه الخلايا بتنظيم المناعة المكتسبة.

وسيتسلم الباحثون الثلاثة الجائزة في استوكهولم في العاشر من كانون الاول في ذكرى وفاة العالم ألفرد نوبل عام 1896.

في سياق متصل قالت اللجنة المانحة لجائزة نوبل وجامعة روكفلر الامريكية أن العالم الكندي المولد المقيم في الولايات المتحدة رالف ستاينمان الفائز بجائزة نوبل للطب توفي الجمعة الماضية.

وقالت انا دومانسكي المسؤولة بمعهد كارولينسكا السويدي الذي يمنح الجائزة اليوم لوكالة رويترز أن الاستاذ الجامعي ستاينمان توفى الا إنها لم تعطي مزيداً من التفاصيل.

وقالت جامعة روكفلر ومقرها نيويورك في بيان على موقعها على الانترنت إن ستاينمان مات عن 68 عاماً في 30 من أيلول الماضي مشيرة إلى إنه مصاب بسرطان البنكرياس منذ أربعة أعوام.

وفاز ثلاثة علماء هم بروس بويتلر من الولايات المتحدة وجول هوفمان من فرنسا ورالف ستاينمان من كندا بجائزة نوبل للطب للعام 2011 على أعمالهم في مجال نظام المناعة التي فتحت آفاقاً جديدة لمعالجة السرطان وأمراض أخرى.

وقد تضطر اللجنة إلى سحب الجائزة من ستاينمان حيث أن الجائزة لاتمنح بعد الوفاة كما لم يعرف أن كانت لجنة نوبل على علم بوفاته.

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Macys Printable Coupons | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة